التكنولوجيا والاقتصاد

اتحاد البورصات والغرف التجارية التركية يكشف عن ارتفاع عدد الشركات التي أغلقت

كشف اتحاد البورصات والغرف التجارية التركية، السبت، عن ارتفاع عدد الشركات التي أغلقت بشهر مارس/آذار الماضي الذي شهد تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في البلاد، بنسبة 19.2% على أساس سنوي.

جاء ذلك بحسب بيان نشره الاتحاد على موقعه الإلكتروني الرسمي، والذي أشار فيه كذلك إلى أن عدد الشركات التي قامت بتصفية أنشطتها ارتفع بنسبة 13.8% خلال الفترة نفسها، كما انخفض عدد الشركات التي تم تأسيسها برؤوس مال أجنبية.

أشار  الاتحاد إلى أن عدد الشركات التي أغلقت خلال شهر مارس/آذار تجاوز 763 شركة، فيما وصل عدد الشركات التي قامت بالتصفية إلى 1220 شركة.

كما ارتفع عدد الشركات التي أغلقت خلال الربع الأول من العام الجاري بنسبة 16.1% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، ليسجل 3 آلاف و705 شركات.

أما الشركات التي قامت بالتصفية فقد زاد عددها خلال الفترة نفسها بنسبة 22.3% لتصل إلى 4 آلاف و477 شركة، مقارنة مع الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2019.

وانخفض عدد الشركات ذات رأس المال الأجنبي المشترك، من 1082 شركة في مارس/آذار 2019 إلى 942 في مارس/آذار الماضي.

ومنذ تفشي فيروس كورونا في تركيا، وتسجيل أول إصابة به في 10 مارس/آذار المنصرم، بدأت تداعياته السلبية تعمق من معاناة الاقتصاد الذي يشهد أوضاعا متردية منذ فترة، على خلفية السياسات الاقتصادية الخاطئة للنظام الحاكم برئاسة رجب طيب أردوغان.

وعلى وقع تفشي الفيروس أعلنت العديد من المؤسسات والشركات التركية والأجنبية وقف أنشطتها حتى إشعار آخر.

ويعيش الاقتصاد التركي قبل كورونا على وقع أزمة عملته المحلية منذ أغسطس/آب 2018، وسط عجز الحكومة المحلية والمؤسسات الرسمية عن وقف تدهورها، على الرغم من رزمة إجراءات وتشريعات متخذة.

ويرى خبراء اقتصاديون أتراك أن الفترة المقبلة ستشهد مزيداً من الارتفاع في أسعار المنتجات والسلع المختلفة سواء في القطاع الخاص أو العام، مرجعين ذلك إلى ارتفاع نفقات الإنتاج وازدياد عجز الموازنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى