أختيار المحرراليمن

قيادي جنوبي يشن هجوم لاذع على السفير السعودي

قال الصحفي الجنوبي ياسر اليافعي المقرب من المجلس الانتقالي الجنوبي والداعم لرئيس الوزراء معين عبدالملك على حسابه بالفيس بوك قائلا: العجيب ان من كان يحمل #الامارات تردي خدمة الكهرباء وهي تدعمها بكل قوة، اليوم يبرر للسعودية التي هي المسؤولة الأولى عن الخدمات بعدن وعن تنفيذ اتفاق الرياض .

واضاف : للتذكير فقط : – الامارات عقب الحرب مباشرة دعمت مؤسسة الكهرباء بعدن بـ 52 ميجا تم تركيبها في ملعب 22 مايو  – تم دفع رواتب الموظفين لمدة 3 اشهر في مؤسسة الكهرباء – تم صيانة خطوط الشبكة عقب الحرب مباشرة على حساب الامارات ايضاً  – تم دفع مستحقات الطاقة المستأجرة  – تم تزويد عدن بطاقة جديدة ملك للمؤسسة محطة شهيناز  – تم تزويد ابين بـ 12 ميجا  – تم تزويد لحج بـ 11 ميجا  – تم دعم محطة كهرباء عدن لأكثر من مرة بما تحتاجه من مشتقات وزيوت وتقريباً في كل رمضان تتكفل هيئة الهلال الاحمر بالوقود الخاص بكهرباء عدن  – تم شراء الكثير من قطع الغيار والارقام كبيرة جداً

واتحدى اي موظف في الكهرباء من مدير المؤسسة الى اصغر موظف ينكر كل هذه الجهود ..

فيما تابع قائلا اليوم السعودية ماذا قدمت في مجال الكهرباء وهي المسيطرة على عدن

اذا كان يفكر آل جابر انه من خلال اعلاميي الدفع المسبق يسقط الانتقالي بتعذيب عدن فهو واهم وووواهم جداً .

لأن مرتزقة الاعلام خلصوا فلوس بن دغر وكان مصيره الاحالة للتحقيق وخلصوا فلوس الميسري وكان مصيرة الهروب من عدن  وخلصوا فلوس جلال وناصر عبدربه ولم يقدموا لهم اي شي .

بالتالي تتحمل السعودية مسؤولياتها في #عدن والناس لديهم كرامة وعزة ولن يصمتوا على الكل وعلى الجميع، ولكنهم لن يفطروا بقضيتهم لصالح مرتزقة .

وما يجب عليهم ان يفهموه ان الناس لن تفرط بالمطلق بتضحياتها وهذا الاسلوب جربوه ايام ما كان عيدروس محافظ وفشلوا فيه وسيفشلون ولن يحصدوا الا الخيبات.

بالمختصر اما يلتزم التحالف بتقديم الخدمات والمساهمة على الاقل في الحفاظ على الاقدر الممكن منها او يترك الحريصين على هذا الشعب يتصرفوا !

الناس تعبت، كان معنا فشل هادي وعلي محسن واضيف له فشل التحالف ليقضي على ما تبقى من حياه في عدن والجنوب.

ونشاهد من خلال ماقاله الصحفي بأنه امتدح دولة الإمارات العربية المتحدة وأساء للمملكه العربيه السعوديه واساءته لسفير المملكه العربيه السعوديه بأنه يدعم في  إسقاط الانتقالي وتعذيب عدن.

بينما أصبح الوضع من خلال الأحداث في عدن ومظاهرات الامس وخروج المواطنين إلى الشارع أصبح لزاما على رئيس الجمهورية التدخل العاجل وتشكيل حكومة جديده وإقالة الحكومه الحاليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى