أختيار المحرراليمن

ردا على قطع رواتب جنود القوات المسلحة الجنوبية…المقاومة الجنوبية توجه نداء للتصعيد

في بيان لها ، دعت المقاومة الجنوبية جميع أفراد القوات الجنوبية المسلحة _التي تخوض معارك العزة والكرامة في جبهات الجنوب المختلفة لصد مليشيات الحوثي المدعومة من دولة إيران والدفاع عن المشروع الخليجي العربي والمنطقة على وجه العموم_ إلى التصعيد العسكري وإتخاذ مواقفا نهائية من التلاعب التي تقدم عليه المملكة العربية السعودية.

من تعمد قطع رواتب الجنود الجنوبين الذين يقدمون أرواحهم الطاهرة للمشروع العربي الخليجي وحفظ الكرامة والعزة _لمن لا كرامة له وعزة من الشقيقة العربية ودول الخليج_ التي سعت وخلال الشهور المنصرمة إلى قطع العدة والعتاد عن جبهات الجنوب العربي التي يدافع أبناءها الأبطال ليس عن الأرض الجنوبية فحسب بل المنطقة العربية والخليجية على وجه الخصوص من التمدد الفارسي الذي يضرب جذوره وبقوة لتوجيه الصفعات للملكة العربية السعودية التي ترد اليوم حسن الوفاء من قبل شعبنا الجنوبي بالنكران والجحود في ظل استمرار الحرب البربرية التي تواصلها مليشيات الحوثي والإخوان المسلمين للسيطرة على الممرات البحرية والمنطقة عامة .

ودعا البيان الصادر عن المقاومة الجنوبية توجيه رسائل واضحة من قبل قواتنا الجنوبية المسلحة وذلك من خلال فرض حصار عسكري لمبنى التحالف العربي في العاصمة عدن في حال عدم التجاوب والانصياع وإجبارهم عن الرحيل سيما وتواجدهم لم يعد يجدي نفعا غير توسيع المشاكل الوطنية والقضايا التي تخص بلدنا الجنوب والدفع بها نحو مزيد من التفاقمات .

واستنكر البيان وبشدة السياسية الإقصائية من قبل المملكة العربية ودول التحالف العربي لقواتنا الجنوبية التي حملت مشروع وهم الأمة العربية والمنطقة الخليجية والمملكة العربية على وجه الخصوص وقدمت الألاف من الشهداء في سبيل واحدية المشروع والهدف وسالت الدماء لأجلها لتقوم الدول الشقيقة بتكريم قوات المدعو طارق محمد عبدالله صالح التي لا أثر ولا منجزات لها بدفع الرواتب الشهرية المنتظمة ومواصلة دعم العتاد والعدة لهم في ظل حرمان وعرقلة قواتنا الجنوبية التي تخوض المعارك الحقيقية في الضالع ويافع والحواشب والصبيحة وتقدم كل يوم العشرات من الشهداء والجرحى .

محذرين في ظل استمرارية هذه الحرب غير المعلنة بحق قواتنا الجنوبية المسلحة فإننا في المقاومة الجنوبية ومع قواتنا المسلحة سيكون لنا تصعيدا وفق ما تقتضيه مصالحنا الوطنية ولن نسمح بأي تعجرف يطالنا ويطال قواتنا الحنوبية البطلة .

وأيدت المقاومة الجنوبية في بيانها الخطوة الشجاعة لقوات الدعم والإسناد في العاصمة عدن والجنوب اليوم في اجتماعها والتي نوهت وحذرت القوى المتلاعبة برواتب الجنود من قواتنا الجنوبية واعطت مهلة للجهات المعرقلة مدتها 72 ساعة لصرف رواتب جنودنا مالم سيكون لها تصعيد ونحن باسمنا في المقاومة الجنوبية نؤيد ونبارك وندعم هذه الخطوة مؤيدين وقوفنا معهم حتى انتزاع كآفة حقوقنا المستحقة …

صادر عن المقاومة الجنوبية 10سبتمبر ٢٠٢٠

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى